الأكاديمية العالمية للشعر في فيرونا تجدد الرئاسة الفخرية للشاعر عبدالعزيز سعود البابطين
23
مارس
2017

الأكاديمية العالمية للشعر في فيرونا تجدد الرئاسة الفخرية للشاعر عبدالعزيز سعود البابطين

أحيت الاكاديمية العالمية للشعر في مدينة فيرونا الايطالية (يوم الشعر العالمي) ال16 بمشاركة عربية رئيسة تحت رعاية مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للابداع الشعري الكويتية.
وقالت المدير العام للأكاديمية الدكتورة لاورا ترويزي  اليوم الأحد ان رئاسة الأكاديمية التي يتقلد الشاعر عبدالعزيز البابطين رئاستها الشرفية حرصت في احتفالات هذا العام على تحفيز طابعها العالمي عبر إشراك شعراء من مختلف الثقافات.

واشارت ترويزي إلى الحضور “البارز” الذي شهدته الفعاليات لمجموعة من الشعراء العرب تم اختيارهم عبر مؤسسة البابطين مشيدة بالتعاون “المتنامي” منذ سنوات ودورها “البارز” في ازكاء التفاعل الثقافي والحضاري.

وأكدت أن لغة الشعر “الفريدة والأزلية” قادرة على مزج منابع المكنون الحسي والجمالي الإنساني وتجاوز جدران الخوف والفرقة بين الشعوب والثقافات.

وذكرت ان الاحتفالات نظمت في مدينة “الحب والشاعرية” (فيرونا) وتحديدا في قصر أكاديمية الموسيقى الأوركسترالية بقاعة (مافيانا) تحت شعار (الشعر كالحمض النووي للعالم: يبث الهوية والتقاليد في العالم الحديث).

ووفق تقليد (المنازلة الشعرية) الذي استحدثته الأكاديمية العالمية للشعر قبل ستة أعوام جرت هذه السنة بصيغة (تانكا) أو القصيدة القصيرة من التقاليد اليابانية في القرن الثامن في عرض ضوئي موسيقي أشرف عليه المخرج المسرحي الشهير ستيفانو كواليا.

وشهدت المنازلة الشعرية التي قدمها الناقد الأدبي والكاتب باولو لاغاتسي وهو شخصية بارزة في المشهد الأدبي الإيطالي تبادلا للقصائد بين الثقافات المختلفة التي ألقاها خمسة من الشعراء الايطاليين النابغين مقابل خمسة شعراء يمثلون الثقافة العربية هم الكويتي مشعل الزعبي والمغربيان محمد الصقلي وأديب الصباح والتونسي شوشينى أنيس والسعودي يعقوب محمد إبراهيم.

كما أقيمت ندوة تحاورية بإدارة الشاعر الايطالي دافيد رونديني تركزت محاورها الرئيسة حول (الشعر في المجتمع المعاصر) مع نخبة من الشعراء والمختصين المعروفين عالميا بمشاركة عبد اللطيف السعدي من العراق وباولو لاغاتسي من إيطاليا وراكويل لانسيروس من اسبانيا وايكوكو ساغياميا من اليابان وأرنالدو سولداني الأستاذ بجامعة فيرونا وواليس وايلد مينوتسي من الولايات المتحدة الأمريكية.

وأقيم في ختام الاحتفالية استعراض مسرحي بالباليه في إهداء خاص للشاعر الفرنسي الخالد لشارل بودلير تخللته أبيات ألقاها الممثلان المسرحيان الشهيران ليتيسيا برافي وألبرتو باراغيني وجسدها بالتعبير الجسدي راقصا الباليه كريستيان كوكو وأليتشى كارينو.

وشملت احتفالات الأكاديمية العالمية للشعر التي أنشئت في عام 2001 بالتزامن مع تأسيس منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) ليوم الشعر العالمي هذا العام عدة فعاليات أحيتها بالتعاون مع بلدية فيرونا الشهيرة ومقر الأكاديمية ومركز الاحتفال السنوي وحكومة اقليم فينيتو الايطالي ومؤسسة البابطين.

وأنشئت الأكاديمية العالمية للشعر بمدينة فيرونا التي كانت مسرحا لمأساة العشق الخالد (روميو وجوليت) للشاعر الانجليزي العظيم وليم شكسبير في 23 يونيو 2001 عقب إعلان اليونسكو 21 مارس يوما عالميا للشعر العالمي لتضم تجمعا لشعراء يمثلون القارات الخمس مهمتها الترويج للشعر وثقافته في جميع أنحاء العالم.

وتتركز مهمة الأكاديمية التي تضم 60 من أشهر الشعراء المعاصرين في الاحتفال سنويا باليوم العالمي للشعر في فيرونا التي اختارتها منظمة اليونسكو عاصمة عالمية للشعر والشعراء من خلال اقامة حدث شعري موسيقي كبير بالاضافة الى تعزيز انتشار الشعر مع إيلاء اهتمام خاص للأجيال الجديدة من الشعراء عبر الجوائز والمسابقات والمؤتمرات.

مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تعلن فعاليات مهرجان ربيع الشعر العربي بموسمه العاشر …
20
مارس
2017

مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تعلن فعاليات مهرجان ربيع الشعر العربي بموسمه العاشر …

أعلنت مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية فعالياتها التي سوف تقام خلال مهرجان ربيع الشعر العربي بموسمه العاشر على مسرح مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي تحت رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك الحمد الصباح، من السادس والعشرين وحتى الثامن والعشرين من مارس الحالي، والذي سيحتفى به بالشاعرين يعقوب عبدالعزيز الرشيد من الكويت ومصطفى وهبي التل (عرار) من الأردن.

وقال الأمين العام للمؤسسة عبدالرحمن خالد البابطين في بيان صحفي أن المهرجان سوف ينطلق في الساعة السادسة والنصف من مساء يوم الأحد السادس والعشرين من مارس، ويبدأ بجولة في معرض الكتاب والإصدارات المصاحبة للمهرجان، ثم تقام الأمسية الشعرية الأولى في الساعة السابعة والنصف. ويحييها كل من الشعراء: مصعب الرويشد ووضحة الحساوي  وجابر النعمة من الكويت ومحمد تركي حجازي ومؤيد الشايب من الأردن، و آية أسامة وهبي من السودان،  و يدير  الأمسية الدكتور  سالم عباس خدادة.

وفي اليوم الثاني تبدأ عند الساعة السادسة والنصف مساء وقائع الندوة الأدبية الأولى وتكون عن الشاعر يعقوب عبدالعزيز الرشيد. ويحاضر فيها: سعاد يعقوب الرشيد من الكويت والدكتور تركي المغيض من الأردن، ويدير الجلسة الدكتور عبدالله المهنا.

ثم تبدأ الأمسية الشعرية الثانية ويشارك فيها كل من الشعراء: موضي رحال من الكويت وفوزي عيسى ورنا العزام من مصر، ومحمد أمين العمر وصفوان قديسات من الأردن، و حسن سلمان كمال من البحرين، ومحمد جميل أحمد من السودان. ويدير  الأمسية:  الشاعر رجا القحطاني    .

وفي اليوم الثالث والأخير، تبدأ عندالساعة السادسة والنصف وقائع الندوة الأدبية الثانية عن الشاعر مصطفى وهبي التل (عرار) ويحاضر فيها كل من – الدكتور طارق مريود التل من الأردن و الدكتور عبدالله غليس    من الكويت وتدير الجلسة الدكتورة سعاد عبدالوهاب.

ثم الأمسية الشعرية الثالثة وتبدأ عند الساعة الثامنة والنصف مساء ويحييها كل من الشعراء: سالم الرميضي وعلي مبارك العازمي من الكويت، وميسون أبوبكر وجعفر حجاوي من الأردن وخالد الوغلاني من تونس ود.مها العتيبي من السعودية، وعبدالمجيد فلاح من سورية.

وأشار الأمين العام عبدالرحمن خالد البابطين، إلى أن رئيس المؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين سوف يلقي كلمة في الافتتاح الذي يأتي بعد إكمال المهرجان عقده العاشر.

الأكاديمية العالمية للشعر تحيي (يوم الشعر العالمي) برعاية مؤسسة عبدالعزيز البابطين
20
مارس
2017

الأكاديمية العالمية للشعر تحيي (يوم الشعر العالمي) برعاية مؤسسة عبدالعزيز البابطين

أحيت الاكاديمية العالمية للشعر في مدينة فيرونا الايطالية (يوم الشعر العالمي) ال16 بمشاركة عربية رئيسة تحت رعاية مؤسسة جائزة عبدالعزيز سعود البابطين للابداع الشعري الكويتية.
وقالت المدير العام للأكاديمية الدكتورة لاورا ترويزي  اليوم الأحد ان رئاسة الأكاديمية التي يتقلد الشاعر عبدالعزيز البابطين رئاستها الشرفية حرصت في احتفالات هذا العام على تحفيز طابعها العالمي عبر إشراك شعراء من مختلف الثقافات.

واشارت ترويزي إلى الحضور “البارز” الذي شهدته الفعاليات لمجموعة من الشعراء العرب تم اختيارهم عبر مؤسسة البابطين مشيدة بالتعاون “المتنامي” منذ سنوات ودورها “البارز” في ازكاء التفاعل الثقافي والحضاري.

وأكدت أن لغة الشعر “الفريدة والأزلية” قادرة على مزج منابع المكنون الحسي والجمالي الإنساني وتجاوز جدران الخوف والفرقة بين الشعوب والثقافات.

وذكرت ان الاحتفالات نظمت في مدينة “الحب والشاعرية” (فيرونا) وتحديدا في قصر أكاديمية الموسيقى الأوركسترالية بقاعة (مافيانا) تحت شعار (الشعر كالحمض النووي للعالم: يبث الهوية والتقاليد في العالم الحديث).

ووفق تقليد (المنازلة الشعرية) الذي استحدثته الأكاديمية العالمية للشعر قبل ستة أعوام جرت هذه السنة بصيغة (تانكا) أو القصيدة القصيرة من التقاليد اليابانية في القرن الثامن في عرض ضوئي موسيقي أشرف عليه المخرج المسرحي الشهير ستيفانو كواليا.

وشهدت المنازلة الشعرية التي قدمها الناقد الأدبي والكاتب باولو لاغاتسي وهو شخصية بارزة في المشهد الأدبي الإيطالي تبادلا للقصائد بين الثقافات المختلفة التي ألقاها خمسة من الشعراء الايطاليين النابغين مقابل خمسة شعراء يمثلون الثقافة العربية هم الكويتي مشعل الزعبي والمغربيان محمد الصقلي وأديب الصباح والتونسي شوشينى أنيس والسعودي يعقوب محمد إبراهيم.

كما أقيمت ندوة تحاورية بإدارة الشاعر الايطالي دافيد رونديني تركزت محاورها الرئيسة حول (الشعر في المجتمع المعاصر) مع نخبة من الشعراء والمختصين المعروفين عالميا بمشاركة عبد اللطيف السعدي من العراق وباولو لاغاتسي من إيطاليا وراكويل لانسيروس من اسبانيا وايكوكو ساغياميا من اليابان وأرنالدو سولداني الأستاذ بجامعة فيرونا وواليس وايلد مينوتسي من الولايات المتحدة الأمريكية.

وأقيم في ختام الاحتفالية استعراض مسرحي بالباليه في إهداء خاص للشاعر الفرنسي الخالد لشارل بودلير تخللته أبيات ألقاها الممثلان المسرحيان الشهيران ليتيسيا برافي وألبرتو باراغيني وجسدها بالتعبير الجسدي راقصا الباليه كريستيان كوكو وأليتشى كارينو.

وشملت احتفالات الأكاديمية العالمية للشعر التي أنشئت في عام 2001 بالتزامن مع تأسيس منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (يونسكو) ليوم الشعر العالمي هذا العام عدة فعاليات أحيتها بالتعاون مع بلدية فيرونا الشهيرة ومقر الأكاديمية ومركز الاحتفال السنوي وحكومة اقليم فينيتو الايطالي ومؤسسة البابطين.

وأنشئت الأكاديمية العالمية للشعر بمدينة فيرونا التي كانت مسرحا لمأساة العشق الخالد (روميو وجوليت) للشاعر الانجليزي العظيم وليم شكسبير في 23 يونيو 2001 عقب إعلان اليونسكو 21 مارس يوما عالميا للشعر العالمي لتضم تجمعا لشعراء يمثلون القارات الخمس مهمتها الترويج للشعر وثقافته في جميع أنحاء العالم.

وتتركز مهمة الأكاديمية التي تضم 60 من أشهر الشعراء المعاصرين في الاحتفال سنويا باليوم العالمي للشعر في فيرونا التي اختارتها منظمة اليونسكو عاصمة عالمية للشعر والشعراء من خلال اقامة حدث شعري موسيقي كبير بالاضافة الى تعزيز انتشار الشعر مع إيلاء اهتمام خاص للأجيال الجديدة من الشعراء عبر الجوائز والمسابقات والمؤتمرات.

السفارة الرومانية نظمت معرضاً تراثياً في مكتبة البابطين
14
مارس
2017

السفارة الرومانية نظمت معرضاً تراثياً في مكتبة البابطين

تزامنا مع احتفالات الفرانكفونية حول العالم، نظمت السفارة الرومانية المعرض التراثي للملابس الرومانية التقليدية مع موسيقى فلكلورية، بالتعاون مع مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي، بحضور السفير الروماني دانيل تانسي، وجمع من السفراء والدبلوماسيين.

بهذه المناسبة، قال السفير دانيل تانسي إن “هذا الحدث نظم بمناسبة اليوم العالمي للفرانكفونية، والذي يحتفل به ملايين الأشخاص من كل المشارب”، مشيرا إلى أن دولة رومانيا عضو في المنظمة الدولية للفرانكفونية، التي تضم العديد من الدول مثل فرنسا، وبلجيكا، وسويسرا، ودول عربية مثل تونس، والمغرب، ومصر، ودولا من آسيا مثل فيتنام.

ولفت تانسي إلى أن الحركة الفرانكفونية تمتاز بالتنوع، والمعرض هو نموذج من أجل أن يتعرف الجميع على التراث والحضارة الرومانية.

بدورها، قالت مديرة المكتبة سعاد العتيقي إن المعرض تضمن الملابس التقليدية القديمة والحديثة، والتي مر على بعضها 200 عام، مشيرة إلى أن “مكتبة البابطين مفتوحة لتمازج الثقافات بينها وبين الشعوب الأخرى، وبين السفارات، وهي دائما مكان مناسب جدا لتعرض الدول ثقافتها فيها”.

وأضافت العتيقي أن الفعالية تساهم في اطلاع الجمهور على الثقافة الرومانية، وهذا يدل على أن لمكتبة البابطين دورا إضافيا وليس فقط على احتوائها على مجموعات من الكتب، إضافة إلى دورها الثقافي في المجتمع.

من جانب آخر، قدم الزوجان كارمن وكونستاتين استفراد مجموعة من الأغاني والمقطوعات التراثية على مدار نصف ساعة، انسجم معها الجمهور الحضور.

كما قدم الكسندر سورنجرجيو وزوجته مجموعتهم الخاصة المختارة التي كانت أغلبيتها من الأزياء النسائية، تراوح عددها 31 زيا، تعود إلى أنحاء مختلفة من رومانيا وبفترات متفاوتة، وتلبس في مناسبات مختلفة، وسلطت هذه الأزياء الضوء على مجموعة واسعة من المواد والأقمشة المستخدمة في ذلك الوقت.

البابطين يفتتح المكتبة العامة لـ «المهندسين»
14
مارس
2017

البابطين يفتتح المكتبة العامة لـ «المهندسين»

تدشن جمعية المهندسين في السابعة مساء غد الثلاثاء مكتبتها العامة والتي يشرف عليها نادي «زوايا فكرية» بالجمعية، حيث سيفتتح المكتبة الشاعر عبدالعزيز البابطين بحضور حشد من المهندسين ورجال الثقافة والفكر والمعنيين الذين وجهتهم لهم الجمعية الدعوة.

وقالت رئيسة زوايا فكرية م. سعاد الكندري، إننا نسعى الى تحقيق اضافة حقيقية للمهندسين أولا وللجمهور ثانيا انطلاقا من تحقيق أهداف الجمعية في خدمة المهندس والدولة والمجتمع، لافتة الى أن المكتبة تتضمن نحو 1400 عنوان، وفيها كتب غير الكتب المعنية بالشأن الهندسي، بالإضافة إلى خدمة المكتبة الإلكترونية.

ودعت الكندري زملاءها الى المشاركة بهذه الاحتفالية، موضحة أن إعادة مكتبة الجمعية الى العمل أتى بدعم من رئيس وأعضاء مجلس ادارة الجمعية الذين خصصوا لها موقعا خاصا، وبدعم من الزملاء في نادي «زوايا فكرية» بالجمعية وعدد من الجهات العامة والخاصة.

رئيس الوزراء يرعى مهرجان ربيع الشعر لمؤسسة البابطين الثقافية
02
مارس
2017

رئيس الوزراء يرعى مهرجان ربيع الشعر لمؤسسة البابطين الثقافية

يرعى سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك، مهرجان ربيع الشعر العربي الذي تقيمه مؤسسة عبدالعزيز البابطين الثقافية، وقد بلغ في هذه الدورة السنة العاشرة من عمره.
وأعرب رئيس المؤسسة الشاعر عبدالعزيز البابطين عن شكره وتقديره لسمو رئيس الوزراء مشيداً باهتمامه بالحركة الثقافية ورعايته لدورات مهرجان ربيع الشعر السابقة والتي قال البابطين إنها كانت دعماً معنوياً كبيراً يعكس وعي القيادة السياسية بأهمية الثقافة كعنصر في التنمية المجتمعية.
وأكد عبدالعزيز البابطين على ان المهرجان ينطلق في السادس والعشرين من شهر مارس ويستمر ثلاثة أيام، وأطلقت المؤسسة على هذه الدورة اسم الشاعر يعقوب عبدالعزيز الرشيد من الكويت، والشاعر مصطفى التل “عرار” من الأردن. ويقام المهرجان على مسرح مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي.
ويصاحب المهرجان ندوة أدبية عن الشاعرين المحتفى بهما يستعرض من خلالها عدد من المتخصصين حياة الشاعرين ودراسات نقدية في أعمالهما الشعرية حيث تركا نتاجاً شعريا يستحق الدراسة والاكتشاف.
وذكر البابطين بأن كوكبة من الشعراء العرب من داخل الكويت وخارجها سوف يحيون هذا المهرجان حاملين تجارب شعرية مختلفة وحرصت المؤسسة على التنوع في الأجيال فاسحة المجال للقاء الإبداعي بين جيل الشباب والمخضرمين على منبر واحد في تكامل شعري حقق أهدافه في تكريس الشعر كحالة لغوية وإنسانية ووجدانية على مدى عقد من الزمن.
يذكر ان مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية تواكب في مهرجانها الشعري، احتفالات العالم بيوم الشعري العالمي الذي أقرته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة اليونسكو.

جامعة اكسفورد استعرضت الفرص التعليمية لطلبة المدرسة الإنكليزية في مكتبة البابطين
27
فبراير
2017

جامعة اكسفورد استعرضت الفرص التعليمية لطلبة المدرسة الإنكليزية في مكتبة البابطين

شاركت مجموعة من طلاب المرحلة الثانوية في مدرسة الكويت الانكليزية وعدد من الإداريين في اللقاء التنويري الذي أقيم في مكتبة عبدالعزيز البابطين ضمن التعاون الأكاديمي بين وزارة التعليم العالي وجامعة أكسفورد بشأن أبتعاث الطلاب الكويتيين إلى تلك الجامعة العريقة، وجاء تلبية لدعوة من الإدارة العامة للتعليم الخاص.
حضر اللقاء كل من وزير التربية وزير التعليم العالي د.محمد الفارس، ووكيل وزارة التعليم العالي د.حامد العازمي، والوكيلة المساعدة لشؤون البعثات والمعادلات والعلاقات الثقافية بوزارة التعليم العالي فاطمة سنان، المدير العام لمكتبة البابطين سعاد العتيقي، ومنصور المنصور من الادارة العامة للتعليم الخاص، إلى جانب عدد من طلاب المرحلة الثانوية بالتعليم العام والخاص.
واستعرض مدير ادارة الشرق الأوسط بجامعة أكسفورد اوجنيل روجان خلال اللقاء الخدمات التعليمية التي تقدمها الكليات المختلفة في جامعة أكسفورد، حيث شارك طلاب مدرسة الكويت الانكليزية في النقاشات المتعلقة بأمور التسجيل والتخصصات العلمية التي يمكن للطالب الحصول عليها من خلال دراسته الجامعية.

مجلس أمناء جديد لمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية
06
فبراير
2017

مجلس أمناء جديد لمؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية

أعلنت مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية عن تشكيل مجلس أمنائها الجديد للعام الحالي، وضم عددا من المفكرين والأكاديميين المتخصصين في مجال الأدب واللغة العربية وحوار الثقافات، وذلك تماشيا مع طبيعة نشاط المؤسسة المتعلق بالشعر والفكر والتواصل الثقافي مع شعوب العالم.
ويتألف مجلس الأمناء الجديد من: عبدالعزيز سعود البابطين رئيسا، وعبدالرحمن خالد البابطين أمينا عاما، وعضوية كل من: د.الطاهر حجار وزير التعليم العالي والبحث العلمي في الجزائر، ود.محمد الرميحي المفكر وأستاذ علم الاجتماع في الكويت، ود. زياد أبو لبن رئيس اتحاد الكتاب في الأردن، ود.سعاد عبدالوهاب عميد كلية الآداب في جامعة الكويت، ود.عبدالرحمن طنكول من المغرب أستاذ في النقد الأدبي، ود.عبدالله التطاوي من مصر، الأستاذ في الأدب العربي بجامعة القاهرة، ود.عبدالله المهنا الأستاذ في كلية الآداب بجامعة الكويت، والأكاديمي د.كمال عمران من تونس، ود. نادية أبو غازي من مصر أستاذة العلاقات الدولية بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة، ود. وجدان الصايغ استاذة اللغة العربية بجامعة ميتشغان الأمريكية، ود.يوسف بكار أستاذ اللغة العربية بجامعة اليرموك في الأردن.
وقال رئيس المؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين ان المؤسسة تعمل بين الوقت والآخر على الاستفادة من الخبرات العلمية فتضم الى مجلس أمنائها النخبة من الذين يمتلكون تطلعات علمية وثقافية تصب في تكريس رسالة المؤسسة في نشر اللغة العربية وثقافتها وتوسيع نطاق نشاطها عالميا في حوار الثقافات والتقارب بين الشعوب.
وشكر البابطين أعضاء المجلس السابق منوها بدورهم الايجابي بما قدموه من زخم علمي كبير للمؤسسة، وتمنى البابطين للمجلس الجديد اكمال المشوار الذي بدأته المؤسسة منذ عام 1989 وتفعيل الأهداف الفكرية التي اتسع نطاقها عالميا.

البابطين تحتفي ب«مصطفى التل» و«الرشيد» في ربيع الشعر

تحتفي مؤسسة عبدالعزيز سعود البابطين الثقافية بشاعر الأردن مصطفى وهبي التل (عرار)، عبر ندوة أدبية يشارك فيها نخبة من النقاد العرب، وذلك ضمن فعاليات الموسم العاشر لمهرجان ربيع الشعر العربي، الذي ستقيمه المؤسسة من 26 إلى 28 أذار 2017، في مكتبة البابطين المركزية للشعر العربي في الكويت.
كما ستحتفي المؤسسة كذلك بالشاعر يعقوب عبد العزيز الرشيد من الكويت، عبر ندوة أدبية، فيما سيضم الموسم ثلاث أمسيات شعرية، يشارك فيها كوكبة من الشعراء العرب.
وينتظر أن تشهر المؤسسة مجموعة من الكتب الجديدة، بخاصة عن الشاعرين المحتفى بهما: «عرار» والرشيد.
وكانت الدورة السابقة من الموسم احتفت بالشاعرين: سليمان الجار الله من الكويت وبدر شاكر السياب من العراق. واقامت ثلاث أمسيات شعرية أحياها شعراء من داخل الكويت وخارجها، من بينها أمسية بعنوان «في حب الكويت» جاءت بمناسبة اختيار الكويت عاصمة للثقافة الإسلامية. وتزامنا مع المهرجان، واحتفالا به، كانت المؤسسة أصدرت مجموعة من الكتب، خصوصا عن الشاعرين المحتفى بهما، مثل: ديوان الشاعر سليمان الجارالله (خمسة أجزاء)، و»بدر شاكر السيّاب: شاعر القرن العشرين» (دراسة ومختارات) إعداد: د. ماجد صالح السامرائي، و»قراءة في شعر سليمان الجارالله» من تأليف د. نورية صالح الرومي، و»كاظمة في الشعر العربي» من إعداد أحمد زكي الأنباري، و»هو الذي رأى.. وقال: بدر شاكر السيّاب.. في شجونه ومتونه» من تأليف د. علي حداد، و»مرايا الشعر العربي المعاصر: رؤى نقدية» من تأليف د. عبد الله أحمد المهنا، و»ديوان عيلان عبدالله كردي» (مجموعة من الشعراء) (مجلدان) من إعداد الأمانة العامة للمؤسسة، و»تحية شوقي بين التأمير والتأبين»، وهو نصوص شعرية مختارة انتخبها وقدم لها د. محمد مصطفى أبو شوارب، إضافة إلى «كتاب وقائع مهرجان ربيع الشعر في الموسم الثامن» الذي جرى في آذار (مارس) من العام الماضي، وهو من إعداد ريم محمود معروف.

صفحة 1 من 3712345»102030...الأخيرة »